الجلبي شمس لن تغيب الجلبي شمس لن تغيب

الجلبي شمس لن تغيببإشراف ودعم معالي وزير الداخلية جوازات مطار بغداد تجري استعداداتها لاستقبال حجاج بيت الله الحرام الجلبي شمس لن تغيبالمالكي يقطع الطريق على هؤلاء الجلبي شمس لن تغيبكوردستان يفتح ذراعيه لأبناء الوسط والجنوب الجلبي شمس لن تغيبالمالكي : الخائفون من الانتخابات لايصلحون للحكم الجلبي شمس لن تغيبتهنئة الرئيس نيجيرفان بارزاني بمناسبة عيد الأضحى المبارك الجلبي شمس لن تغيباللعبة انتهت:-“اللافتة الأقوى”لمن يريد الفائدة والتوبة! الجلبي شمس لن تغيببيان صادر عن وزارة الصحة الجلبي شمس لن تغيببرئاسة النائب زياد الجنابي ، وفد كتلة المبادرة يلتقي رئيس الوزراء. الجلبي شمس لن تغيبفعل الاستثمار ما لم يفعله الاستعمار………!! الجلبي شمس لن تغيبالفلم عند احمد ملا طلال….!! الجلبي شمس لن تغيبوفد كتلة المبادرة برئاسة السيد زياد الجنابي يزور السيد نوري المالكي الجلبي شمس لن تغيبمديرُ عام دائرةِ الفنون العامة دورُ الإعلام محوري في تسليطِ الضوء على المعارضِ والانشطةِ التي تنظمها الدائرة. الجلبي شمس لن تغيبرئيس كتلة المبادرة زياد الجنابي والشيخ قيس الخزعلي يبحثان سبل إصلاح الواقع السياسي الجلبي شمس لن تغيبخلال استقباله وفداً اعلامياً رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية يؤكد : سنعيد امجاد الرياضة في العراق الجلبي شمس لن تغيباللجنة الاولمبية الوطنية العراقية تستذكر شيخ المدربين الجلبي شمس لن تغيبمؤيد اللامي يترأس اجتماع اللجنة العليا لاحتفالات عيد الصحافة ويؤكد اهمية اظهار الصورة المشرقة للعراق امام الوفود التي ستزور العراق . الجلبي شمس لن تغيبحماية البيئة وتثقيف الأطفال مرتكزات عمل وطنية الجلبي شمس لن تغيبسري للغاية ويفتح باليد ….!! الجلبي شمس لن تغيبنقابة الصحفيين العراقيين تثمن قرار رئيس مجلس القضاء الأعلى بتسهيل دخول أجهزة الموبايل العائدة للصحفيين إلى المحاكم الجلبي شمس لن تغيبرئيس مجلس الوزراء السيد محمد شياع السوداني يفتتح مركز البيانات الرقمي في وزارة الداخلية الجلبي شمس لن تغيبتعليق على قرار الهيئة العامة في محكمة التمييز الاتحادية بالعدد 4 / هيئة عامة / 2024 في 29/5/2024 الجلبي شمس لن تغيبتخريج الفوج الماسي لروضة الوردية الشميساني بالتزامن مع اليوبيل الفضي الملكي الجلبي شمس لن تغيبالخلاصة من قرار محكمة التمييز في قرارات المحكمة الاتحادية الجلبي شمس لن تغيبقرار المحكمة الاتحادية الذي اعدمته الهيئة العامة لمحكمة التمييز الاتحادية قد كان في جزء منه مجاملة للقاضي الذي اعلن استقالته من المحكمة الاتحادية سابقاقرار المحكمة الاتحادية الذي اعدمته الهيئة العامة لمحكمة التمييز الاتحادية قد كان في جزء منه مجاملة للقاضي الذي اعلن استقالته من المحكمة الاتحادية سابقا الجلبي شمس لن تغيبخلال اجتماع الوفد القضائي العراقي في البحرين ..منظمة مجموعة العمل تعتبر العراق من الدول الملتزمة التزاما عاليا بتوصيات مجموعة العمل المالي في مجال مكافحة غسل الاموال وتمويل الارهاب
أحدث_الأخبار

احمد الجبوري ابو مازن … تاريخ مليء بالفضائح الى ورم سرطاني بجسد الدولة وحفلات باموال الشعب …….!

احمد عبد الله الجبوري الملقب بابو مازن والذي تبوء منصب محافظا لصلاح الدين ثم وزير الدولة لشؤون المحافظات .. ليحاول مجددا وبطريقة خبيثة بالاستحواذ على منصب المحافظ مرة اخرى للتغطية على فساده وتزويره.

ويؤكد مصدر مطلع انه “بعد ان قام رئيس الوزراء حيدر العبادي بترشيق وزارة الدولة لشؤون المحافظات خلال حزمة الاصلاحات اصبح احمد عبد الله الجبوري الذي كان يشغل منصب هذه الوزارة، بلا منصب وحماية قانونية مع انه متورط بملفات فساد كبيرة، وعليه احكام قضائية غير منفذه”.

ويضيف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان “ابو مازن عرض على محافظ صلاح الدين السابق رائد الجبوري ملايين الدولارات لترك المنصب له”، لافتا الى ان “ابو مازن قال بالحرف الواحد لرائد الجبوري ( انا علي الكثير من ملفات الفساد وهناك احكام قضائية ضدي، لكن عندما اتبوء منصب المحافظ فكل هذه الامور ستمسح ولن يستطيع احد محاسبتي)”.

وتابع المصدر انه “عندما رفض رائد الجبوري ذلك، قام ابو مازن بالتفاف من ورائه وشراء اعضاء بمجلس المحافظة ليعقدوا جلسة استثنائية في بغداد ويصوتوا على اقالة رئيس مجلس المحافظة احمد الكريم والمحافظ رائد الجبوري”.

من جانبه، يؤكد احد المقربين من احمد عبد الله الجبوري لـ ويكلكس العراق، ان “تاريخ ابو مازن مليء بالفضائح، ومنها وحسب احد الوثائق المسربة انه في عام 1993 اتهم بسرقة سيارة حمل كبيرة “لوري” ولكنه خرج بعد مدة بطريقة غير واضحة ثم اتهم وسجن عام 1996 لاسباب غير معلومة”، لافتا الى ان “شخصيته مراوغة وكاذبة، وتراه متلونا في وجوه عدة، حيث تراه مرة عشائريا حد النخاع ومرة اخرى تراه ينادي بالمدنية والتحضر”.

من جهته، يؤكد احد السياسيين ان “احمد عبد الله الجبوري هو اليوم الورم السرطاني في جسد الدولة العراقية”، لافتا الى انه “رجل يعبث بالمليارات ويقيم حفلات صاخبة تحييها (……..) حتى الصباح بأموال الشعب العراقي”.

ويتابع انه “بعد ذلك، فيرتدي في الصباح بدلته الرسمية ويذهب رافع الرأس الى مجلس النواب غير مكترث لشيء، وكأن هذا البلد بلا قانون وهذا الشعب لا يعي ولا يسمع

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Eajil
بإشراف ودعم معالي وزير الداخلية جوازات مطار بغداد تجري استعداداتها لاستقبال حجاج بيت الله الحرام