الجلبي شمس لن تغيب الجلبي شمس لن تغيب

الجلبي شمس لن تغيببسبب الازمة في نينوى الاستاذ عبدالقادر الدخيل محافظ نينوى يدعو لتغليب المصلحة الوطنية والحفاظ الامن والاستقرار الجلبي شمس لن تغيبمسلة حمورابي في بيوت اشهر المبدعين العرب …..!! الجلبي شمس لن تغيبتوضيح من لجنة الانضباط في نقابة الصحفيين حول فصل ثلاثة أشخاص من المبتزين والمزورين والسراق الجلبي شمس لن تغيبفي عيد الصحافة العراقية الجلبي شمس لن تغيبارهاب وكباب في جامعة التراث …..!! الجلبي شمس لن تغيبرئيسا هيئة النزاهة وجهاز الأمن الوطني يحضان على اقتفاء أثر الفاسدين باستخدام الوسائل التكنولوجيَّة – حنون وحسين ينوّهان بتضافر الجهود لتطهير مُؤسَّسات الدولة من أدران الفساد وبراثن المفسدين – التأكيد على تكثيف جهود الفريق الساند لعمل الهيئة العليا لمكافحة الفساد بتنفيذ الأوامر القضائية شدَّد رئيس هيئة النزاهة الاتحاديَّة القاضي (حيدر حنون) ورئيس جهاز الأمن الوطني (عبد الكريم عبد فاضل حسين) على تكثيف التعاون بين الهيئة العليا لمُكافحة الفساد والفريق الساند لها، والتركيز على اقتفاء أثر الفاسدين باستخدام الوسائل التكنولوجيَّة. وأكَّدا، خلال الاجتماع الذي ضمَّهما في مقرِْ الهيئة، مشاركة ودعم الفريق الساند لعمل مُحقّقي الهيئة في مجال التحرّي عن المعلومات المُتعلّقة بجرائم الفساد، وتوسيع مساحة التحرّيات التي يقوم بها الفريق الساند؛ من أجل الإيقاع بالمُتَّهمين مُتلبِّسين بالجرم المشهود. وحضَّا على أهمية المشاركة مع أجهزة إنفاذ القانون في تنفيذ أوامر الضبط والقبض الصادرة عن قضاة محاكم التحقيق المُختصَّة بالنظر في قضايا النزاهة، مُنوّهين بتضافر جهود الأجهزة الرقابيَّة ومُؤسَّسات الدولة كافة في سعيها لتطهير مُؤسَّسات الدولة من أدران الفساد وبراثن المفسدين. وسبق لهيئة النزاهة الاتحاديَّة أن أعلنت منتصف تشرين الثاني في العام ٢٠٢٢ تأليف هيئةٍ عليا؛ للتحقيق بقضايا الفساد الكبرى والهامَّة تكون برئاسة القاضي (حيدر حنون) وعضويَّة مُديري دائرتي التحقيقات والاسترداد فيها. فيما قام رئيس مجلس الوزراء بتأليف فريق ساند لها برئاسة (عبد الكريم عبد فاضل حسين) رئيس جهاز الأمن الوطني “المدير العام السابق في وزارة الداخلية” يتولَّى عمليَّات التحرِّي وجمع الأدلة وتنفيذ القرارات وتقديم الإسناد للمُحقِّقين وتزويدهم بما يصل إليهم من معلوماتٍ عن تلك الجرائم وتلك القضايا، وضبط مرتكبيها بالجرم المشهود. الجلبي شمس لن تغيبالأسس والثوابت في حسابات مسرور بارزاني الجلبي شمس لن تغيبهرم القضاء العراقي الضابط الاساس لمسار الدولة الجلبي شمس لن تغيبمناشدة واستغاثة امام أنظار الزعيم كاكه مسعود البارازاني الجلبي شمس لن تغيبالسفير البابوي يرعى حفل تخريج الفوج الثاني من “سفراء الأمل” الجلبي شمس لن تغيبرئيس مجلس القضاء الأعلى يستقبل رئيس الجمهورية الجلبي شمس لن تغيبسعدي وهيب “الأوتچي”: من قاع الفقر إلى بريق الثروة …!! الجلبي شمس لن تغيبفضيحة الفضائح ….طرگاعة الطراگيع وما خفي أعظم الجلبي شمس لن تغيب45 سيارة سكودا تكشف المستور.. كيف تورطت بطانة السيد الرئيس في صفقة السيارات الفاسدة…؟؟!! الجلبي شمس لن تغيببإشراف ودعم معالي وزير الداخلية جوازات مطار بغداد تجري استعداداتها لاستقبال حجاج بيت الله الحرام الجلبي شمس لن تغيبالمالكي يقطع الطريق على هؤلاء الجلبي شمس لن تغيبكوردستان يفتح ذراعيه لأبناء الوسط والجنوب الجلبي شمس لن تغيبالمالكي : الخائفون من الانتخابات لايصلحون للحكم الجلبي شمس لن تغيبتهنئة الرئيس نيجيرفان بارزاني بمناسبة عيد الأضحى المبارك الجلبي شمس لن تغيباللعبة انتهت:-“اللافتة الأقوى”لمن يريد الفائدة والتوبة! الجلبي شمس لن تغيببيان صادر عن وزارة الصحة الجلبي شمس لن تغيببرئاسة النائب زياد الجنابي ، وفد كتلة المبادرة يلتقي رئيس الوزراء. الجلبي شمس لن تغيبفعل الاستثمار ما لم يفعله الاستعمار………!! الجلبي شمس لن تغيبالفلم عند احمد ملا طلال….!! الجلبي شمس لن تغيبوفد كتلة المبادرة برئاسة السيد زياد الجنابي يزور السيد نوري المالكي
أحدث_الأخبار

“بحهود ومتابعة رئيسه، جهاز المخابرات العراقي ينجح لأول مرة بإعادة 15 الف وثيقة سرية داعشية من الولايات المتحدة

شمس لن تغيب//

عمل دؤوب وتكتم مثير، وتواصل منسق، اسفر عن تحقيق الدولة العراقية لنجاح مهم في مجال الأمن المعلوماتي والستراتيجي، واستطاع العراق أن يفرض ضغوطه الدبلوماسية، وقواه الناعمة على أكبر المؤسسات الصحافية في العالم، والتي تتعدى كونها مجرد صحفا مشهورة الى كونها “مطبخ” دولي للقرارات ومصدر مهما تعتمده الأجهزة الامريكية المختصة في مجال بناء الستراتيجيات وتطبيق الرؤى المتنوعة التي تقوم عليها الدولة الامريكية” العميقة” كما يقال.

فقد سجل جهاز المخابرات الوطني العراقي لأول مرة نجاحاً مهماً حين خطا خطوة جبارة في طريق استعادة حق الدولة العراقية واجهزتها المختصة في وضع اليد على كل التفاصيل والوثائق التي تخص تنظيم داعش الارهابي الذي اجتاح البلاد صيف 2014، حيث كانت صحفية امريكية مشهورة تدعى “ماركريت كوكر” تعمل في صحيفة نيويورك تايمز العريقة في نقل 15 الف وثيقة تخص تنظيم الموت هذا الى داخل الولايات المتحدة، مستغلةً انشغال الاجهزة العراقية في الحرب الميدانية، وتعقب الفلول واحصاء تحركات التنظيم. الا أن هذا الكنز المعلوماتي الذي هرب في غفلة ما، لم يستطع ناقله في تحويله الى مجرد وثائق خاصة بالصحيفة، او ملكاً للولايات المتحدة، أو ينجح بتسويف القضية ومن ثم اهمالها من قبل السلطات العراقية، كما اهملت قبلها ملايين الوثائق التي تخص النظام السابق، والتي نقلت من قبل اطراف امريكية مختلفة الى واشنطن، وانتهى امرها الى وثائق سرية محفوظة في الارشيف الامريكي.

ابدًا، فقد كانت عين رجال جهاز مخابراتنا الوطنيين يقظة، وكانت كل حواسهم تتابع كل شاردة وواردة، حتى وهم يخوضون حرباً ميدانية ضروس كتفاً لكتف مع اخواتهم في الاجهزة الباسلة، فقد كانت لرؤية رئيس الجهاز الوطني مصطفى الكاظمي، الذي يعرف بحاسته الإعلامية المتجذرة، وبهاجسه الأمني قيمة هذه الوثائق من الناحية الفنية، وقيمتها الإعتبارية ايضا، فكأنه بهذه المتابعة الحثيثة، وهذا الإصرار الشديد على استعادتها يريد ان يقول للجميع : نحن موجودون، ولن نتسامع بعد اليوم في إضاعة أي حق عراقي، سواء أكان مثل هذا الكنز أو مثل غيره .

لقد عمل جهاز المخابرات الوطني خلال الاشهر السابقة، وبسرية تامة، في مخاطبة الصحيفة الامريكية بشكل مباشر لاستعادة هذه الوثائق، كونها تخص الحرب العراقية مع عدو شرس، بل وان هذا النشاط يأتي في صلب عمل الجهاز الذي يريد أن يفكك التنظيم ويحل الغازه، فضلاً عن كون الوثائق جزءً من سيادة الدولة العراقية التي لا يسمح لأي جهة مهما كانت ان تمسها، فما بالك لو كانت صحيفة اجنبية؟.

وهكذا بدأت اذرع الجهاز بإشراف الكاظمي شخصياً بالمتابعة الدقيقة مع المعنيين الذين لمسوا جديةً واضحة في متابعة ملف هذه الوثائق، وابلغ جهات امريكية مختصة بعزمه على استرداد الوثائق، ومع هذا الاصرار لم تجد الصحيفة بدًا من الاستجابة لطلب الدولة العراقية وجهازها المختص.

فقد علمت (شمس لن تغيب) من مصادره الخاصة والمطلعة، أن الصحيفة ابلغت الجهات ذات العلاقة بالموافقة غير المشروطة والفورية لتسليم هذه الوثائق الى العراق وعبر القنوات الرسمية المعتمدة.

واضافت المصادر أن ” الصحيفة ابلغت الجهات العراقية، انها ستعيد هذه الوثائق الى السفارة العراقية في واشنطن، وعبرها ستعاد الى جهاز المخابرات العراقي، الذي سيقوم حتماً بقراءة أكثر عمقا ووضوحاً لواقع هذا التنظيم”.

وبينت المصادر، أن ” جهود جبارة بذلت في سبيل استعادة هذه الوثائق، وان اصرار قادة الجهاز العراقي كانت محط اعجاب وانظار الجهات الامريكية، حيث لمست هذه الاوساط قدرة عراقية مؤثرة، فضلاً عن طريقة تواصل محترمة وفعالة”.

فيما ردت المصادر هذا النجاح الى العقلية المنفتحة التي تدير الجهاز ولشخصيته التي تتمتع بعلاقات محلية وخارجية واسعة رغم ان الرجل يعمل بعيداً عن الإثارة الإعلامية والضوضاء والأضواء ايضاً.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Eajil
بسبب الازمة في نينوى الاستاذ عبدالقادر الدخيل محافظ نينوى يدعو لتغليب المصلحة الوطنية والحفاظ الامن والاستقرار