الجلبي شمس لن تغيب الجلبي شمس لن تغيب

الجلبي شمس لن تغيبرجال استخبارات وزارة الداخلية يلقون القبض على صاحب الدكات العشائرية حسنين الحكيم…..!! الجلبي شمس لن تغيبعاجل القوات الامنية تقتحم شركة دايو في ميناء الفاو الكبير وتوقف العمل بطريقة غريبة ….!! الجلبي شمس لن تغيببالجرم المشهود ….مدير قسم الشركات في الهيئة العامة للضرائب يقبض رشوة ……!! الجلبي شمس لن تغيبكركوك بين غاز الدوحة وفرن أنقرة . الجلبي شمس لن تغيبرئيس الاتحاد العربي لمكافحة التزيف والتزوير يزور المدعي العام المالي بدولة لبنان الجلبي شمس لن تغيبوكيل وزارة الداخلية لشؤون الشرطة يجري زيارة تفقدية لمقر قيادة شرطة بغداد الكرخ . الجلبي شمس لن تغيبفي تغريدة صاروخية مشعان الجبوري يطالب السيد الخامنئي بوقف تدخلات السفير الايراني محمدي المتضمنة حماية الفاسدين…..!! الجلبي شمس لن تغيبليث هادي سيد حسن ينال الماجستير من جامعة الدفاع للدراسات العسكرية الجلبي شمس لن تغيبالسفير احمد الحسني رئيسًا للاتحاد العربي لمكافحة التزوير والتزييف بمجلس الوحدة الاقتصادية الجلبي شمس لن تغيبكركوك بين يدي الخنجر : دم على الأبواب الجلبي شمس لن تغيببسم الله الرحمن الرحيم ياحاصد النار من أشلاء قتلانا … منك الضحايا وان كانوا ضحايانا. الجلبي شمس لن تغيبعاجل مصدر عسكري مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة يعلن الجلبي شمس لن تغيبانتخاب احمد الجبوري محافظاً لصلاح الدين بالاغلبية المطلقة لتكون اول محافظة في العراق تنهي هذا الملف الجلبي شمس لن تغيبمحافظ البنك المركزي الدكتور علي العلاق في آخر تصريحاته : الجلبي شمس لن تغيبعقوبات امريكية على حمد الموسوي مالك مصرف الهدى وشموله بعقوبات الخزانة الأمريكية….!! الجلبي شمس لن تغيبوزارة الخارجية في بيان لها… الجلبي شمس لن تغيبمرة اخرى السوداني مهندس العراق الجديد (( البراند )) …….!! الجلبي شمس لن تغيبملفات حوت الفساد ابن وزير الصحة تعودة الى الاضواء مرة اخرى الجلبي شمس لن تغيبماذا يجري فء وزارة الصحة كيماديا …..؟؟!! الجلبي شمس لن تغيبتــنويه ….تنويه الى أهلنا في محـافظة نينوى الجلبي شمس لن تغيبفائق حسن …اول انجازات حكومة السوداني 2024 الجلبي شمس لن تغيباللامي خطوط حمراء وليس خط احمر فحسب……!! الجلبي شمس لن تغيبمنح العلاوة السنوية لضباط و المراتب في وزارة الداخلية الجلبي شمس لن تغيبمدير عام الشركة العامة للسمنت العراقية حسين الخفاجي يؤكد : الجلبي شمس لن تغيبالاستاذ حسين علي ناصر العبودي …..مدير عام تربية الرصافة الثالثة…..انموذجاً للاستاذ التربوي
أحدث_الأخبار

مناشدة انسانية أمام أنظار السيد رئيس الوزراء وزير العدل يعيق تطبيق قانون رفع الحجز عن العقارات وكبار موظفي الوزارة يحاولون ابتزاز المواطنين . العوائل تضع مأساتهم أمام أنظار سماحة السيد مقتدى الصدر

في مناشدة انسانية للسيد رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي ولفتة ابوية من قبل سماحة السيد مقتدى الصدر

رفعتها اكثر من اربعة الاف عائلة عراقية اتهموا فيها ، وزير العدل باعاقة تطبيق قانون رفع الحجز عن العقارات وتعريض المواطنين للابتزاز من قبل كبار موظفي وزارة العدل ، وذلك بعدم إلغاءه تعاميم حجز العقارات بموجب القرارين ٧٦ و ٨٨ اللذان اصدرهما مجلس الحكم اثناء تولي الحاكم المدني الأميركي بول بريمر حكم العراق.

وقال عدد كبير من المواطنين في مناشدة وجوها من خلالنا ، إن “هيئة المساءلة والعدالة مشكورة الجهود وجهود ومواقف رئيسها الأستاذ باسم البدري وجهت الهيئة، نهاية عام ٢٠١٧، وزارة العدل بضرورة إنهاء حجز أموال وممتلكات عشرات الآلاف من العراقيين حتى الدرجة الرابعة والذين وضعت إشارة الحجز عليهم بموجب القرار ٧٦ و ٨٨ السيء الصيت”.

وأضافت العوائل في مناشدتها أنه “ومنذ ذلك الحين وجهد هيئة المساءلة والعدالة يتحرك بأعلى المستويات لضمان الاسراع بتطبيق ما صدر عن الهيئة سعياً منها لإعادة حقوق المتضررين الذين ظلموا بسبب قرارات الحاكم المدني الامريكي بريمر والاجندات التي يطبق مضامينها البعض الذين يريدون عرقلة ارساء مضامين العدالة والإنسانية والا ماذنب ضابط برتبة عقيد أو عميد أو غيره بوضع إشارة حجز امواله المنقولة والغير منقولة وهو لم يرتكب اي جريمة تذكر وليس هناك اي مؤشر عليه في القضاء أو الأجهزة الأمنية الحالية..

واوضحت العوائل العراقية المتضررة من جراء هذه القرارات أنه “في إطار تحركاتنا لتحقيق هذا الهدف، تابعنا الكتب الصادرة إلى وزارة العدل القاضية برفع إشارات الحجز عن العقارات، إلا أن هناك إرادة داخلها من خلال قيام كبار وزارة موظفي وزارة العدل ووزيرها بوضع العراقيل وطرق وفنون الابتزاز اتضح لنا إن وزير العدل هو شخصيا من يقف ورائها تسعى تلك الطرق بكل السبل لمنع تطبيق قرار هيئة المساءلة للإنتقام من عشرات آلاف المواطنين لدواع مجهولة على ما يبدو ضمن مسعى لا يمت للوطنية أو الهوية العراقية بصلة”.

وشددت العوائل العراقية أنه “من منطلق مسؤولية السيد رئيس الوزراء الوطنية والواجب الانساني وكذلك الأبوي من قبل سماحة السيد مقتدى الصدر عليهم التدخل بهذه القضية الماساوية وتوجيه وزير العدل، لإلغاء تعاميم حجز العقارات بموجب القرارين ٧٦ و ٨٨ سيئي الصيت للحاكم المدني الأميركي بول بريمر، استنادا للقانون ٧٢”. وفي حالة عدم تطبيق هذا القانون فإن القضاء سيكون الحاسم ضد عددا من كبار موظفي وزارة العدل وكذلك الوزير بتهمة الابتزاز .

واكدت العوائل المتضررة من هذا الاجحاف ….أن “السير في النهج الحالي الرافض للإلغاء يعني بوضوح أن هناك من يريد الاستمرار بالسطو على ما تبقى تلك العقارات والاستيلاء على أموال وممتلكات الناس بمنطق اللصوص أو الابتزاز”.

وتابعت العوائل أنه “في حال عدم رفع إشارات الحجز، فإننا سنرفع بإسم الشعب دعوى قضائية ضد شخص الوزير لدى هيئة النزاهة، ولدى القضاء العراقي العادل والمنصف الذي لا تشوب المتصدين فيه شائبة بوطنيتهم وسعيهم الدؤوب لتطبيق القانون والدستور دون رضوخ للضغوط أيا كانت”.

يذكر أن جريدة الوقائع الرسمية نشرت بعددها 4461 في 18 ايلول 2017 احكام القانون رقم (72) لسنة 2017 (قانون حجز ومصادرة الاموال المنقولة وغير المنقولة العائدة الى اركان النظام السابق)، والذي جاء ليحل محل قراري مجلس الحكم (76 و88) لسنة 2003 حيث اصدرهما هذا المجلس عندما كان يحكم العراق الحاكم الامريكي برايمر .

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Eajil
رجال استخبارات وزارة الداخلية يلقون القبض على صاحب الدكات العشائرية حسنين الحكيم…..!!