الجلبي شمس لن تغيب الجلبي شمس لن تغيب

الجلبي شمس لن تغيبفضيحة تهز وزارة الصحة….بالوثيقة وزير الصحة استورد اجهزة قيمتها اربعة ملايين دولار بمبلغ 33 مليون دولار …!! الجلبي شمس لن تغيبتحية طيبة الجلبي شمس لن تغيببالفيديو .. ماذا قال مظفر النواب عن الإمام علي، ولحية (أبو سفيان) ؟ الجلبي شمس لن تغيبعاجل تكليف اللواء عمار الحسني بمنصب مساعد وزير الداخلية لشؤون الاستخبارات بدلا من اللواء فلاح شغاتي الجلبي شمس لن تغيبفي الذكرى التسعين لميلاد الحزب الشيوعي.. لنتذكر فؤاد سالم وثمن الانتماء الذي دفعه.. الجلبي شمس لن تغيبتقبل الله اعمالكم الجلبي شمس لن تغيبلا يتجاوز 45 دقيقيه في جميع المحافظات الجلبي شمس لن تغيبتحليل: حوارٌ صاعق للمالكي على الشرقية يُزلزل أسطورة “الدولة العميقة” الجلبي شمس لن تغيب الجلبي شمس لن تغيبوزير الداخلية يتناول السحور مع إحدى الوحدات القتالية الجلبي شمس لن تغيبكتبت الفنان الرائد جبار المشهداني على صفحته فيس بوك لمناسبة إقالته من رئاسة شبكة الإعلام العراقي . الجلبي شمس لن تغيبفي حوار صريح وجريئ كل الأخبار تفتح مع وزير الداخلية ملفات كاونترات المطارات والمخدرات والمتسولين الجلبي شمس لن تغيبالقضاء العراقي….قضاء عادل مهني حكيم الجلبي شمس لن تغيبوزير الداخلية يلتقي نخبة من كبار الشخصيات والأكاديميين والإعلاميين والمحللين السياسيين والأمنيين برئاسة الدكتور سعد الاوسي رئيس مجموعة المسلة الاعلامية الجلبي شمس لن تغيبكنت أرغب استيزار النقل.. لكن الإطار التنسيقي اختار لي “أشغال عامة” الجلبي شمس لن تغيبالورد مقابل الدماء.. هكذا يقاوم شعب غزة ..! الجلبي شمس لن تغيبرجال استخبارات وزارة الداخلية يلقون القبض على صاحب الدكات العشائرية حسنين الحكيم…..!! الجلبي شمس لن تغيبعاجل القوات الامنية تقتحم شركة دايو في ميناء الفاو الكبير وتوقف العمل بطريقة غريبة ….!! الجلبي شمس لن تغيببالجرم المشهود ….مدير قسم الشركات في الهيئة العامة للضرائب يقبض رشوة ……!! الجلبي شمس لن تغيبكركوك بين غاز الدوحة وفرن أنقرة . الجلبي شمس لن تغيبرئيس الاتحاد العربي لمكافحة التزيف والتزوير يزور المدعي العام المالي بدولة لبنان الجلبي شمس لن تغيبوكيل وزارة الداخلية لشؤون الشرطة يجري زيارة تفقدية لمقر قيادة شرطة بغداد الكرخ . الجلبي شمس لن تغيبفي تغريدة صاروخية مشعان الجبوري يطالب السيد الخامنئي بوقف تدخلات السفير الايراني محمدي المتضمنة حماية الفاسدين…..!! الجلبي شمس لن تغيبليث هادي سيد حسن ينال الماجستير من جامعة الدفاع للدراسات العسكرية الجلبي شمس لن تغيبالسفير احمد الحسني رئيسًا للاتحاد العربي لمكافحة التزوير والتزييف بمجلس الوحدة الاقتصادية
أحدث_الأخبار

العبادي والمهمة القادمة

بقلم: هادي جلو مرعي

يسعى رئيس الحكومة العراقية الدكتور حيدر العبادي الى تقديم مرشحيه المحتملين لوزارات الدولة الشاغرة الى البرلمان خلال فترة وجيزة بحسب المعلومات المتاحة حتى اللحظة وسيحاول إقناع نواب الشعب بالموافقة عليهم بعد أشهر عدة مرت وسط خلاف سياسي عميق وترشيحات من هذه الكتلة وتلك بغرض الضغط لتمرير مرشح بعينه بينما تتواصل عمليات تحرير المدن العراقية ووصلت الى المرحلة النهائية بالقتال العنيف ضد تنظيم داعش الإرهابي في مدينة الموصل.

صحيح أن هناك مرشحين محتملين كقتيبة الجبوري لوزارة التجارة وهشام الدراجي لوزارة الدفاع غير أن المشكلة تكمن في أن رئيس الوزراء يبحث عن مرشحين مهنيين إصطلحنا على تسميتهم بالتكنوقراط، بينما يسعى رؤساء كتل ونواب وجهات ضغط لتعيين وزراء يمثلون مصالح حزبية وطائفية وقومية وهو مايصطدم حتما بطموحات الشعب ورغباته وتمنياته بتغيير ما ينعكس على واقع الخدمات العامة، ويلبي المطالب الجماهيرية التي تفاعل معها العبادي لكنه جوبه بمعارضة وضغوط لم تؤثر على جهوده في إحتواء ظاهرة الإرهاب لكنها في النهاية تشكل عامل تعطيل مباشر لحركة الحياة وللعملية السياسية.

ولمرات عديدة أشار رئيس الحكومة الى تحديات تواجه عملية التغيير الوزاري وحركة الإصلاحات التي يقوم بها بهدوء وتأن يتسق مع التطورات السياسية والأمنية خاصة وأنه يتعرض الى حملة من بعض الجهات لثنيه عن تلك الجهود ووقفها مهما كان الثمن وبعضها يدخل في إطار حسابات سياسية ضيقة لاعلاقة لها بمعاناة الناس والمصاعب التي تواجههم في حياتهم اليومية ودون النظر في معاناة ومتاعب يتعرض لها العامة من كل خلاف سياسي وحزبي.

المؤمل من رئيس الوزراء أن يتحرك بسرعة لتقديم الوزراء التكنوقراط الى البرلمان العراقي وبأسرع وقت ممكن خاصة وإن الحاجة الى وزراء أمنيين مهنيين باتت ضرورة لامناص عنها بسبب حجم التحديات الأمنية، ولايمكن أن نغفل نوع مانواجهه من جرائم خطف وسرقة وتعديات، وهي تحديات جسيمة موكلة الى وزارة الداخلية مهمة التصدي لها ووقفها ومحاسبة القائمين والداعمين لها بقوة ودون تردد وهذا مانحتاج معه الى وزير إختصاص خبير وكفوء ولايتردد لحماية مكتسبات العملية السياسية والأمن العام والتنسيق بين مختلف الأجهزة الأمنية للقيام بالمطلوب من أجل الشعب العراقي المكافح والصابر.

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Eajil
فضيحة تهز وزارة الصحة….بالوثيقة وزير الصحة استورد اجهزة قيمتها اربعة ملايين دولار بمبلغ 33 مليون دولار …!!