الجلبي شمس لن تغيب الجلبي شمس لن تغيب

الجلبي شمس لن تغيبإلى السيد ( الخنجر) ….!! الجلبي شمس لن تغيبوزير الداخلية عبد الأمير الشمري في مؤتمر وزراء الداخلية العرب : الجلبي شمس لن تغيباللواء الدكتور سعد معن أيقونة الإعلام الأمني الجلبي شمس لن تغيببسم الله الرحمن الرحيم (ذَٰلِكَ وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ) صدق الله العلي العظيم الجلبي شمس لن تغيببسبب الازمة في نينوى الاستاذ عبدالقادر الدخيل محافظ نينوى يدعو لتغليب المصلحة الوطنية والحفاظ الامن والاستقرار الجلبي شمس لن تغيبمسلة حمورابي في بيوت اشهر المبدعين العرب …..!! الجلبي شمس لن تغيبتوضيح من لجنة الانضباط في نقابة الصحفيين حول فصل ثلاثة أشخاص من المبتزين والمزورين والسراق الجلبي شمس لن تغيبفي عيد الصحافة العراقية الجلبي شمس لن تغيبارهاب وكباب في جامعة التراث …..!! الجلبي شمس لن تغيبرئيسا هيئة النزاهة وجهاز الأمن الوطني يحضان على اقتفاء أثر الفاسدين باستخدام الوسائل التكنولوجيَّة – حنون وحسين ينوّهان بتضافر الجهود لتطهير مُؤسَّسات الدولة من أدران الفساد وبراثن المفسدين – التأكيد على تكثيف جهود الفريق الساند لعمل الهيئة العليا لمكافحة الفساد بتنفيذ الأوامر القضائية شدَّد رئيس هيئة النزاهة الاتحاديَّة القاضي (حيدر حنون) ورئيس جهاز الأمن الوطني (عبد الكريم عبد فاضل حسين) على تكثيف التعاون بين الهيئة العليا لمُكافحة الفساد والفريق الساند لها، والتركيز على اقتفاء أثر الفاسدين باستخدام الوسائل التكنولوجيَّة. وأكَّدا، خلال الاجتماع الذي ضمَّهما في مقرِْ الهيئة، مشاركة ودعم الفريق الساند لعمل مُحقّقي الهيئة في مجال التحرّي عن المعلومات المُتعلّقة بجرائم الفساد، وتوسيع مساحة التحرّيات التي يقوم بها الفريق الساند؛ من أجل الإيقاع بالمُتَّهمين مُتلبِّسين بالجرم المشهود. وحضَّا على أهمية المشاركة مع أجهزة إنفاذ القانون في تنفيذ أوامر الضبط والقبض الصادرة عن قضاة محاكم التحقيق المُختصَّة بالنظر في قضايا النزاهة، مُنوّهين بتضافر جهود الأجهزة الرقابيَّة ومُؤسَّسات الدولة كافة في سعيها لتطهير مُؤسَّسات الدولة من أدران الفساد وبراثن المفسدين. وسبق لهيئة النزاهة الاتحاديَّة أن أعلنت منتصف تشرين الثاني في العام ٢٠٢٢ تأليف هيئةٍ عليا؛ للتحقيق بقضايا الفساد الكبرى والهامَّة تكون برئاسة القاضي (حيدر حنون) وعضويَّة مُديري دائرتي التحقيقات والاسترداد فيها. فيما قام رئيس مجلس الوزراء بتأليف فريق ساند لها برئاسة (عبد الكريم عبد فاضل حسين) رئيس جهاز الأمن الوطني “المدير العام السابق في وزارة الداخلية” يتولَّى عمليَّات التحرِّي وجمع الأدلة وتنفيذ القرارات وتقديم الإسناد للمُحقِّقين وتزويدهم بما يصل إليهم من معلوماتٍ عن تلك الجرائم وتلك القضايا، وضبط مرتكبيها بالجرم المشهود. الجلبي شمس لن تغيبالأسس والثوابت في حسابات مسرور بارزاني الجلبي شمس لن تغيبهرم القضاء العراقي الضابط الاساس لمسار الدولة الجلبي شمس لن تغيبمناشدة واستغاثة امام أنظار الزعيم كاكه مسعود البارازاني الجلبي شمس لن تغيبالسفير البابوي يرعى حفل تخريج الفوج الثاني من “سفراء الأمل” الجلبي شمس لن تغيبرئيس مجلس القضاء الأعلى يستقبل رئيس الجمهورية الجلبي شمس لن تغيبسعدي وهيب “الأوتچي”: من قاع الفقر إلى بريق الثروة …!! الجلبي شمس لن تغيبفضيحة الفضائح ….طرگاعة الطراگيع وما خفي أعظم الجلبي شمس لن تغيب45 سيارة سكودا تكشف المستور.. كيف تورطت بطانة السيد الرئيس في صفقة السيارات الفاسدة…؟؟!! الجلبي شمس لن تغيببإشراف ودعم معالي وزير الداخلية جوازات مطار بغداد تجري استعداداتها لاستقبال حجاج بيت الله الحرام الجلبي شمس لن تغيبالمالكي يقطع الطريق على هؤلاء الجلبي شمس لن تغيبكوردستان يفتح ذراعيه لأبناء الوسط والجنوب الجلبي شمس لن تغيبالمالكي : الخائفون من الانتخابات لايصلحون للحكم الجلبي شمس لن تغيبتهنئة الرئيس نيجيرفان بارزاني بمناسبة عيد الأضحى المبارك الجلبي شمس لن تغيباللعبة انتهت:-“اللافتة الأقوى”لمن يريد الفائدة والتوبة! الجلبي شمس لن تغيببيان صادر عن وزارة الصحة
أحدث_الأخبار

العراق أميركا معركة الموصل الاسرار

بالأسرار ( تحليل أمني وعسكري) : ــ لماذا جاء”ماكين” مع الكلب المسعور!!… وأنتهاء المعركة في (15 آذار) حسب التوقع الأميركي الأولي!!.

باتت معركة ( الأيمن) بقيادة التحالف الدولي…. والمستشارون أخذوا زمام القيادة بدلا من (جنرالات العبادي)!!.

ترامب يحدد اخر موعد لتحرير كل شبر من الموصل هو الخامس عشر من اذار 2017

بقلم: سمير عبيد ــ خبير سياسي وأستراتيجي
في معركة الساحل الأيسر في الموصل كانت هناك معاناة كبيرة يعانيها السيد القائد العام للقوات المسلحة “حيدر العبادي”. وكنا نعلم بها وبتفاصيلها. ولكننا لم نكشفها خوفا على روح الأنتصارات والتقدم. وكي لا يقال عنا أننا نثبط ههم المقاتلين والقطعات. وأكتفينا ببعض الأشارات بين السطور من خلال تقارير ومقالات نشرناها سابقا. وأن تلك المعاناة تكمن في :
1. كانت المعاناة من …”كذب القادة الميدانيين الكبار على القائد العام للقوات المسلحة. وهي حالة موروثة منذ زمن نظام صدام حسين!!.وبالتالي يتحمل القادة الكبار في الميدان مسؤولية الخسائر الجسيمة بالأرواح والمعدات. ويتحملون مسؤولية أطالة المعركة في الساحل الأيمن ( وهناك معلومات سوف يُحاسب هؤلاء بعد أنتهاء معركة الموصل)!!…. وأن اللواء الجبوري الذي سُمح له بدخول الولايات المتحدة الأميركية أثناء المنع أوجز لأدارة الرئيس ” ترامب” جميع العلل والمشاكل التي كانت بين ( جنرالات العبادي) وصراعهم على الأعلام والبروز وعدم الأكتراث للخسائر!!.وبسببها لم يُسمح لضابط كبير بالدخول لأميركا في حينها…وربما سيُحاسب من قبل الأميركيين كونه كان ملتصقا جدا بأدارة أوباما وبمكتب بايدن.. وبعيدا عن القائد العام للقوات المسلحة في بغداد!!.
2. و كانت معاناة من صراع القادة الكبار على البروز والتميّز في الميدان بحيث دخل الأعلام طرفا في هذا الصراع ليجعل القائد “سين” نجما، والقائد “ص” تابعا.. مما تولدت حساسية وحسد بين القادة أنعكست على القطعات العسكرية التي أعطت خسائر كبيرة كان يفترض أن لا تعطيها وأن لا تقع… وأعطت زمنا مبالغ فيه للغاية في معركة الساحل الأيسر….!!!!.
3. الإعلام العراقي دخل في المعركة دون رقيب .ودون تنسيق منضبط. فتحول الى أشبه بـ (الراقصة) في حفل عسكري بحيث راحت لتغوي قادة معينين وتهمل آخرين مما تولدت حالة من الحسد والهستيريا فبات معظم القادة الكبار منشغلين أعلاميا لتمجيد أنفسهم……. فتولدت حساسية فيما بينهم انعكست على الميدان.. وأنعكست على التنسيق بين الجبهات……مما فسح المجال للأعلام الحر وغير العراقي ليأخذ زمام المبادرة في أيصال الحقيقة للرأي العام ( فسارعت قيادة الأعلام لتحظر تلك الوسائل الحرة بحجة أنها تجاوزت الخطوط… ولكنها في الحقيقة كشفت ضعف وأميّة الأعلام الرسمي، وكشفت ثغرات صراع القادة فيما بينهم!!).
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ملاحظة للتاريخ : ــ
ــــــــــــــ
فلولا خطة الحشد الشعبي الذي أستوحوها من ( خطة الجنرال شوارسكوف) في عام 1991 .وعندما توغل في العراق حيث “الناصرية” وقطع الجنوب، وحاصر الجيش العراقي المنسحب من الكويت…. وعندما توغل الحشد بسرعة فائقة نحو ضواحي تلعفر وقطع الطريق على أمداد الدواعش في الموصل ومنع الدواعش في الموصل من الهرب.. لكانت هناك خسائر لا تحصى في الجيش والشرطة والقطعات الأخرى ولما حوصر داعش أصلا!!……. فكانت خطة الحشد الشعبي قارب انقاذ للجيش والشرطة والقطعات من الخسائر وربما خسارة المعركة نفسها!!….. ولكن في نفس الوقت هناك ( كارثة ستحصل على أبناء الحشد) فيما لو دخلوا عمق تلعفر…. فنتمنى أنقاذ هذه الأرواح وتلك الدماء من كود المعركة الإقليمية والذي يكمن في تلعفر!!.
*******************
وقفة مهمة : ــ
ــــــــــــــ
الوضع الذي ورد أعلاه لعب دورا كبيرا في تمدد الغيرة والحساسية بين القادة الكبار. بحيث راح قائد كبير جدا غرق في مستنقع الغيرة والتنافس… فأصدر أمر أعفاء ( قائد ميداني كبير ومهم) ودس كتاب الأعفاء ليلا في بريد رئيس ( الوزراء سرا) وكاد أن يوقعه القائد العام للقوات المسلحة في البريد الليلي وبغفله…… لولا صحوة الشرفاء و( لنا الشرف في كشف هذا أيضا)مما أفشلت خطة أعفاء هذا القائد الكبير……
وبهذا منع الشرفاء والوطنيين كارثة كادت تؤثر على معركة الساحل الأيسر بنسبة كبيرة جدا. حيث أنقذ الشرفاء والوطنيين رئيس الوزراء العبادي من أرتكاب خطأ كبير دون أن يدري، لأنها كانت مؤامرة. ( نعم ..كانت مؤامرة مركبة غايتها أحراج العبادي. وأدخال القادة الميدانيين في حيرة وتصادم وأرتباك. وأدخال القطعات في حرج وأرتباك. وأعطاء داعش خرطوم أوكسجين، لأنه اللعب السياسي كان واضحا في الميدان من خلال قادة وجنرلات مسيسين ومرتبطين بخصوم العبادي وأطالة المعركة لجني المنافع!!)……. مما تبين أن هذا القائد الكبير يمتلك غيرة وحسد من البعض وله أتصالات وعلاقات متقدمة مع مجموعة بايدن وهيلاري…( ولقد كشف أمره أخيرا من قبل أدارة ترامب فأخذت منه القيادة لصالح الأميركيين في معركة الساحل الأيمن!!). وكاد أن يفعل شيئا ولكن وعلى ما يبدو كانت ” مجموعة ترامب” تراقب هذا القائد!!!!!!!!!!!!.ومن هنا وضعت الخطط الجديدة في الأيمن وهي :ـ
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
نقطة نظام : ــ
ـــــــــــــــــــــــــــ
لا علينا بالعواطف التي تقود البعض للتجاوز على الكتاب والمحللين وعندما يكتبون الحقائق التي لا يرغبها هؤلاء. ولا علينا من الممتعضين من ظهور الحقائق كون هؤلاء خائفون على مناصبهم ومواقعهم… والذين يريدون التمجيد بالجهات التي يوالونها. ونحن هنا لسنا جزء من إعلام السلطة .ولسنا جزء من أعلام الأحزاب والهيئات الأخرى لكي تطبل زورا…. بل نحن جهة حرة لها علاقات مع مراكز أستراتيجية غربية وإقليمية ” مع باحثين ومحللين” ويهمنا المصداقية والرأي العام بالدرجة الأولى.
ـــــــــــــــــــــــ
الأميركان حيُدوا جنرالات “العبادي” وأصبحت المعركة بقيادة التحالف الدولي:
ـــــــــــــــــــــــــــــ
نعم….
الخطط التي كانت في الجانب الأيسر هي خطط ( كلاسيكية ونفعية) دخلت عليها حالة المزاج والغيرة والحساسية. ولعبت بأهواء وقرارات وخطط بعض الجنرلات السياسة والسياسيين.. فتجاوزت معركة (الأيسر)مدتها المقررة من جهة، وأعطت خسائر جسيمة بالمعدات والأرواح من جهة أخرى.
( فعلى سبيل المثال) : ــــــــ
فقدان سبع دبابات نوع “برامز أميركية” في معركة تعني كارثة في العلم العسكري الحديث وتعني كارثة بالنسبة لواشنطن والغرب( ولن تسكت واشنطن عن هذا / بحيث جن جنون وزير الدفاع الجديد فقرر سحب القيادة من جنرالات العبادي!!) وربما سيحاسب الكثير منهم بعد معركة الموصل!..
. لان هذه الدبابة بمواصفات لم تتوفر لدى غيرها في العالم. ولا يمكن أن يخسرها من هي بحوزته إلا ماندر. وبالتالي فقدان (سبعة من دبابات برامز) تعني كارثة على أمريكا!!
…. وبالتالي فالعراق تنتظره مجالس تحقيقية أميركية صارمة بعد نهاية المعركة حول فقدانها…… وأصبح العراق جهة غير أمينة من وجهة نظر واشنطن. …وهو سر من أسرار أندفاع الجيش الأميركي في معركة الموصل / الأيمن. لكي يؤسس لقاعدة (حمام العليل، وقاعدة القيارة )والإشتراك في معركة الموصل في الساحل الأيمن.
….. وليس هذا فقط: بل زرع الجيش الأميركي أجهزة أنصات ومراقبة على جميع القطعات العسكرية .وعلى جميع غرف العمليات الصغيرة في الميدان!! ليسمعوا حتى الهمس، وحتى رنات الهواتف الخاصة…. فيبدو لدى الأميركان شكوك بأن هناك طابور خامس، وأن هناك خيانة مستترة في بعض المواقع!!.وربما هناك ( ليك) روسي مع بعض الجنرالات أدى لفقدان (7 دبابات برامز) بمعركة واحدة مما أثر على السلاح الأميركي وأقلق لجنة ( القوات المسلحة) في الكونغرس الاميركي. وهو سر قدوم السناتور ( ماكين) مع وزير الدفاع الجديد ” الكلب المسعور” الى العراق والمنطقة. وعندما زاروا الخليج أعطوا تعليماتهم الى ( وسائل الأعلام الخليجية) بدعم المعركة في (الأيمن) ومنع المرور على فقدان ( 7 دبابات برامز).
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وبعد أخذ زمام قيادة المعركة من قبل واشنطن والتحالف الدولي
اصبح الميدان كالآتي: ــ
أولا: ــ
أصدرت الولايات المتحدة أمرا عاجلا بخروج جميع المستشارين الأميركيين والغربيين من عرف العمليات العراقية. والتوجه حيث الميدان وخلف القطعات العسكرية مباشرة( بحيث أصبح هم من يوزعون البيانات والطلبات الى غرف العمليات التي أصبحت بأشراف أميركي) أي تعطيل النظام القديم وعندما كان يعتمدون فيه على تقارير وطلبات الجنرالات العراقيين. أي تم تحييد هؤلاء واخذ زمام المبادرة منهم!!!.
ثانيا: ــ
أصبح الأميركيون يتقدمون بشكل متناسق خلف القطعات العسكرية العراقية( الجيش العراقي حصرا). بحيث لن يُسمح بالتراجع والتأجيل.لان التأجيل والتسويف الذي مر في المعارك العراقية السابقة ضد الأرهاب في المدن العراقية وفي الساحل الأيسر للموصل.. كان يلعب فيها (الدور السياسي.. والهواتف الساخنة والسرية للقادة) دورا كبيرا.. وهو سر فقدان الموصل وثلث مساحة العراق!!.لان كثير من القادة لهم ولاءات سياسية وطائفية ومناطقية!!.
ثالثا: ــ
وأصبح البريطانيون يتقدمون خلف ( الرد السريع) والشرطة الإتحادية تحديدا. ولنفس الأسباب التي مرت في النقطة( أولا)…….الإستراليون يتقدمون خلف ( مكافحة الأرهاب) حصرا.. ولنفس الأسباب في النقطة( أولا).
رابعا: ــ
أعطت واشنطن الأوامر العاجلة بزيادة الطائرات المسيرة(ASR)…… وأدخلت منظومات أستمكان النيران غير المباشرة… وأسست لشبكة حماية (الكترونية وتكنلوجية) فوق القطعات وخلفها… بحيث أصبحت أي نار تخرج من ( داعش) تعالج بثواني ومباشرة من قبل ( المستشارين) ومن خلال توجيه الطائرات المسيرة.
خامسا: ــ
أصبحت لدى المستشارين( الأميركان والبريطانيين والإستراليي) ومن معهم منظومة أستخبارات كاملة تتنصت بدقة على جميع القطعات، وغرف العمليات والجبهات. وهناك كاميرات ميدانية وأتصال بطائرات الأستطلاع، وتعطى الأوامر مباشرة الى المدفعية ( أي أنهاء أستراتيجية أدارة معرة الساحل الأيسر والتي كانت هكذا ” حيث كان المستشارين في المقرات ويستلمون المعلومات عن العدو من القطعات العسكرية… لغد أنتهى هذا الأمر!!). وبدأ المستشارون يديرون المعركة مباشرة!!.
سادسا: ــ بات المستشارون الأميركان والبريطانيين والأستراليين وغيرهم في معركة (الأيمن) يتحركون خلف القطعات العراقية… ولا يسمحون لأي قطعة عسكرية بالتوقف أو التكلؤ.أي سحب السلطة من القادة العسكريين العراقيين..بالإيعاز للقطعات بالتوقف أو الإستراحة.. وفي نقس الوقت والأهم ( أسقاط قرار بغداد على تلك القطعات، وأسقاط قرار الكتل السياسية لأستثمار المعارك والتفنن في توقياتها لأسباب سياسية دون أن يكترثوا هؤلاء للخسائر البسشرية والعسكرية والأقتصادية التي يتعرض لها أبناء العراق وخزينة الدولة!!
سابعا: ــ
أعطيت الأوامر الأميركية الجديدة ب (الإخلاء الطبي) وتقديم الإسعافات الأولية للجرحى العراقيين…. وهذا الأمر كان مفقودا في معركة (الساحل الأيسر) حيث معظم الجرحى وبسبب فقدان أو تلكوؤ هذا الأمر اللوجستي فارقوا الحياة.
ثامنا: ــ
أصبحت جميع أتصالات ( داعش) مكشوفة بحيث حتى ( الهمس والحوار بينهم).. فتم تحديد مقرات ( القيادة والسيطرة) فدمرت تماما.
تاسعا: ــ
باشرت الولايات المتحدة بتوزيع( عتاد المدفعية) وبكميات هائلة على عكس المعارك السابقة…. ونقلت (دبابات وأليات ثفيلة) من الجانب الأيسر الى الجانب الأيمن!!.
عاشرا: ــ
تم توزيع كميات كبيرة من ( وقود الدبابات) وزيوت المحركات لجميع الآليات. وكان هذا الأمر مفقودا وأن وجد لا يصلحيث يباع في السوق السوداء!.
ــــــــــــــــ
ملاحظة: ــ
وقد يسأل أحدكم : هل أن هذه القطعات العسكرية الأجنبية بمثابة ( قطعات أعدام مثلما فعل صدام حسين في المعارك أثناء الحرب العراقية الأيرانية وعندما وضع قطعات خاصة خلف القطعات المقاتلة؟ أم أنهم يسوقون بالقطعات قسرا؟!).
الجواب: كلا.
بل أن تلك القطعات مهمتها ( معالجة مجاميع داعش) فورا وحال ظهورها من قبل المستشارين الذي ذكرناهم أعلاه .والذين لهم حمايات خاصة وأتصالات ولوجست خاص… وتكون المعالجة بالهاونات… ويتم توجيه الطائرات المسيرة نحو مصدر النار. ويكتشف ويعالج فورا. بحيث باتت القطعات العسكرية العراقية كافة محمية من الخلف( على عكس فترة أدارة أوباوما التي تقاعست عمدا عن ذلك)!!.وعلى عكس معركة الساحل الأيمن!!.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المعلومات السرية : ــ
1. تقديرات التحالف الدولي لمعركة الساحل الأيمن في الموصل بحيث ستحسم خلال شهر. والوقت التقريبي للحسم هو 15 آذار!! ويبدو هو نهاية الشهر الذي أعطاه الرئيس ترامب الى وزير دفاعه!!.
2. سوف يحدث هناك أرباك كبير وخطير في النظام السياسي في العراق والذي قدر المعركة الى نهاية نيسان وربما مايس 2017…….! بل بدأ الأرتباك بالفعل من خلال نزول وزير الخارجية السعودي ( الجبير) في بغداد( حيث أصطحبوه الأميركان حيث بغداد!)
3. سوف يتم الشروع بسيناريوهات مباشرة لا تترك مجالا للمنطقة الغربية لكي تدخل في المشاحنات والثأر بحيث ( رصت السعودية والخليج مبالغ ضخمة بالتنسيق مع أدارة “ترامب” للإصلاح والتعمير في العراق ” المنطقة الغربية وكافة مدن العراق الأخرى”) والذي سيحتم توفير بيئة أمنه لها تقضي بالتوجه ضد إيران وضد أصدقاء أيران في العراق.. ومن هنا ستبدأ المعركة الإستخبارية والأقتصاتدية ضد أيران وأصدقائها في العراق!!. وربما ستصدر قرارات حظر ضد منظمات عراقية وأيرانية وغيرها.
ـــــــــــــــــــــــ
الخاتمة: ــ
لن نبخس البطولات العظيمة من العراقيين ضد الأرهاب. و والبطولات التي سطرها الجيش العراقي الباسل. وجميع الصنوف العسكرية والشرطية، ومن الحشد الشعبي والعشائري… ولكن وللأسف كانت تلك البطولات والتضحيات لا تليق لبعض المنغمسين في ( جني المال، والتجارة بالدم، والإنغماس في السياسة وتخريب النصر لصالحها!!)……
وهاهي أدارة ” ترامب” تكشف عورة وأجرام أدارة أوباما وبايدن. وتكشف مدى خرقها وتوغلها في القرار والدم العراقيين… بحيث أن هناك قسم كبير من الجنرالات العراقيين يأخذون أوامرهم من مكتب بايدن. وهناك قادة في الحكومة وفي الأمن والقرار كانوا يأخذون التعليمات من مكتب بايدن كونه ( رئيس الوزراء الفعلي للعراق).. فلقد أسقط ( ترامب) جميع الأقنعة ولقد صدق حتى هذه اللحظة في الحرب ضد داعش وبتقليل خسائر العراقيين!! حيث فضح القسم الأكبر من جنرالات العبادي ومن قادة العراق السياسيين والأمنيين .
( وهذا لا يعني قط أنه لا يوجد جنرالات وضباط عراقيين كبار على درجة عالية من الأنضباط والخوف على جنودهم وزملائهم، ناهيك عن فكرهم العسكري وتفوقهم في الميدان!!) ناهيك أن هناك قادة أمنيين وسياسيين على درجة عالية من الوطنية…. أما رئيس الوزراء العبادي فهو أسير سطوة المافيات السياسية وأسير كذب الكثير من الجنرالات!!.
ـــــــــــــــــ نعود في مناسبه أخرى
سمير عبيد
27/2/2017

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Eajil
إلى السيد ( الخنجر) ….!!