الجلبي شمس لن تغيب الجلبي شمس لن تغيب

الجلبي شمس لن تغيبحال العراق الذي لا يسر صائغ ذهب قاتل مع سبق الإصرار والترصد يتحول إلى رئيس لجنة الاستثمار في البرلمان…..!!! الجلبي شمس لن تغيبالمتحدث باسم البنتاغون لشؤون الشرق الأوسط: الجلبي شمس لن تغيبالرئيس السوداني يلتقي أبناء الجالية العراقية في الولايات المتحدة الأمريكية …..!! الجلبي شمس لن تغيبرئيس مجلس الوزراء السيد محمد شياع السوداني يلتقي الرئيس الأمريكي السيد جوزيف بايدن في البيت الأبيض الجلبي شمس لن تغيبفن صناعة التاريخ……… ( السوداني في واشنطن ) الجلبي شمس لن تغيبدولة الرئيس المحترم لا..تلتفت ..للوراء الجلبي شمس لن تغيبفضيحة تهز وزارة الصحة….بالوثيقة وزير الصحة استورد اجهزة قيمتها اربعة ملايين دولار بمبلغ 33 مليون دولار …!! الجلبي شمس لن تغيبتحية طيبة الجلبي شمس لن تغيببالفيديو .. ماذا قال مظفر النواب عن الإمام علي، ولحية (أبو سفيان) ؟ الجلبي شمس لن تغيبعاجل تكليف اللواء عمار الحسني بمنصب مساعد وزير الداخلية لشؤون الاستخبارات بدلا من اللواء فلاح شغاتي الجلبي شمس لن تغيبفي الذكرى التسعين لميلاد الحزب الشيوعي.. لنتذكر فؤاد سالم وثمن الانتماء الذي دفعه.. الجلبي شمس لن تغيبتقبل الله اعمالكم الجلبي شمس لن تغيبلا يتجاوز 45 دقيقيه في جميع المحافظات الجلبي شمس لن تغيبتحليل: حوارٌ صاعق للمالكي على الشرقية يُزلزل أسطورة “الدولة العميقة” الجلبي شمس لن تغيب الجلبي شمس لن تغيبوزير الداخلية يتناول السحور مع إحدى الوحدات القتالية الجلبي شمس لن تغيبكتبت الفنان الرائد جبار المشهداني على صفحته فيس بوك لمناسبة إقالته من رئاسة شبكة الإعلام العراقي . الجلبي شمس لن تغيبفي حوار صريح وجريئ كل الأخبار تفتح مع وزير الداخلية ملفات كاونترات المطارات والمخدرات والمتسولين الجلبي شمس لن تغيبالقضاء العراقي….قضاء عادل مهني حكيم الجلبي شمس لن تغيبوزير الداخلية يلتقي نخبة من كبار الشخصيات والأكاديميين والإعلاميين والمحللين السياسيين والأمنيين برئاسة الدكتور سعد الاوسي رئيس مجموعة المسلة الاعلامية الجلبي شمس لن تغيبكنت أرغب استيزار النقل.. لكن الإطار التنسيقي اختار لي “أشغال عامة” الجلبي شمس لن تغيبالورد مقابل الدماء.. هكذا يقاوم شعب غزة ..! الجلبي شمس لن تغيبرجال استخبارات وزارة الداخلية يلقون القبض على صاحب الدكات العشائرية حسنين الحكيم…..!! الجلبي شمس لن تغيبعاجل القوات الامنية تقتحم شركة دايو في ميناء الفاو الكبير وتوقف العمل بطريقة غريبة ….!! الجلبي شمس لن تغيببالجرم المشهود ….مدير قسم الشركات في الهيئة العامة للضرائب يقبض رشوة ……!!
أحدث_الأخبار

قافلة فساد أبو سفيان الفهداوي تتخطى سبعة استجوابات

رتبط الرقم 7 بحياة الإنسان بصورة وثيقة، وبات تصنيفا أساسيا لكل شيء مهم وإنساني وعظيم، من السموات السبع وصولا لعجائب الدنيا السبع، إضافة لكل الأمور الشعبية المتوارثة في أغلب المجتمعات، ومنها السبع عيون، لكن هذا الرقم بقى بعيدا عن “الفساد” حتى نجح الآن في القرن الـ21 وزير الكهرباء قاسم الفهداوي أن يقرن هذا الرقم بالفساد، ويسيء له، بعد أن اقترن بالسماء!!.

سبعة استجوابات، نعم، ربما على الأمهات العراقيات أن يستخدمن “السبعة استجوابات” مع عود بخور لتحصين أولادهن من الملاحقة القانونية، فهذا هو انجاز الفهداوي، إذ للمرة السابعة يتغيب عن جلسة استجوابه في مجلس النواب، رغم قيام المجلس في كل مرة يتغيب عنها بتحديد موعد جديد ويبلغه بذلك، لكنه يأبى الدخول له ليثبت أن هناك من يدعمه ويسنده ويبعده عن الاستجوابات، التي يمكن ان تكشف كافة الفضائح.

إذ في حادثة غريبة، تمكن الفهداوي الإفلات من الاستجواب للمرة السابعة على التوالي، وبذات الوقت لم يستجوب غيابيا في المجلس او ترسل له الاسئلة ليجيب عليها.

ملفات فساد الفهداوي في حل أزمة الكهرباء لها بداية وليست لها نهاية، ومستمرة حتى الآن، بالرغم من أن عمره الوظيفي أوشك على النهاية.

هل عقد الفهداوي صفقات لتطوير الطاقة في العراق، وتعهد بتجهيز المواطن بها دون انقطاع، عبر المجيء بشركات عالمية رصينة؟ بالتأكيد لا، وإنما ما جرى هو إحالة العقود والمشاريع لشركات “مقربة منه” وتم تسليمها الأموال دون أي تنفيذ.

آخر مشاريع الفهداوي هو خصخصة الكهرباء، التي ساندها معه رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، هذا المشروع “المشبوه” الذي تظاهر ضده أهالي أغلب المحافظات المشمولة به.

يحمل المشروع في طياته الكثير من الخفايا والصفقات، ويثير الكثير من الأسئلة، فإذا كان بإمكان العراق تجهيز المواطنين بالكهرباء 24 ساعة، لماذا إذن لم يقدم على هذا الأمر منذ سنوات مضت، وأقدم عليه الآن بظل شركات الخصخصة؟، هل الجباية هي الحل؟ أم لم يجد المسؤولون عن ملف الطاقة طيلة الاعوام الماضية طرقاً لـ”النهب” حتى جاء صاحب الرقم القياسي وطرح الخصخصة؟.

الفهداوي، الذي انتمى مؤخراً لتحالف النصر بزعامة العبادي، يبدو أنه بذات الوقت، استحصل دعم رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، الذي لم يتخذ أي قرار بشأن تغيبه عن جلسات استجوابه، وترك الأمر دون أي رد رسمي، واكتفى بتحديد مواعيد جديدة في كل مرة، لكن السؤال هنا هو: إذا كان الفهداوي بريئا فلماذا لا يحضر للمجلس ويثبت ذلك؟ أم أنه لا يملك أي إجابة عن فضائحه المالية وصفقاته ودور نجليه في الوزارة، محمد وسفيان؟.

الموعد الثامن، هو يوم الاحد المقبل، حسب ما حدد مجلس النواب، فهل سيحضر الفهداوي ويجيب أم سيصنع أعجوبته الثامنة

 

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Eajil
حال العراق الذي لا يسر صائغ ذهب قاتل مع سبق الإصرار والترصد يتحول إلى رئيس لجنة الاستثمار في البرلمان…..!!!