الجلبي شمس لن تغيب الجلبي شمس لن تغيب

الجلبي شمس لن تغيبرئيس مجلس القضاء الأعلى يستقبل رئيس الجمهورية الجلبي شمس لن تغيبسعدي وهيب “الأوتچي”: من قاع الفقر إلى بريق الثروة …!! الجلبي شمس لن تغيبفضيحة الفضائح ….طرگاعة الطراگيع وما خفي أعظم الجلبي شمس لن تغيب45 سيارة سكودا تكشف المستور.. كيف تورطت بطانة السيد الرئيس في صفقة السيارات الفاسدة…؟؟!! الجلبي شمس لن تغيببإشراف ودعم معالي وزير الداخلية جوازات مطار بغداد تجري استعداداتها لاستقبال حجاج بيت الله الحرام الجلبي شمس لن تغيبالمالكي يقطع الطريق على هؤلاء الجلبي شمس لن تغيبكوردستان يفتح ذراعيه لأبناء الوسط والجنوب الجلبي شمس لن تغيبالمالكي : الخائفون من الانتخابات لايصلحون للحكم الجلبي شمس لن تغيبتهنئة الرئيس نيجيرفان بارزاني بمناسبة عيد الأضحى المبارك الجلبي شمس لن تغيباللعبة انتهت:-“اللافتة الأقوى”لمن يريد الفائدة والتوبة! الجلبي شمس لن تغيببيان صادر عن وزارة الصحة الجلبي شمس لن تغيببرئاسة النائب زياد الجنابي ، وفد كتلة المبادرة يلتقي رئيس الوزراء. الجلبي شمس لن تغيبفعل الاستثمار ما لم يفعله الاستعمار………!! الجلبي شمس لن تغيبالفلم عند احمد ملا طلال….!! الجلبي شمس لن تغيبوفد كتلة المبادرة برئاسة السيد زياد الجنابي يزور السيد نوري المالكي الجلبي شمس لن تغيبمديرُ عام دائرةِ الفنون العامة دورُ الإعلام محوري في تسليطِ الضوء على المعارضِ والانشطةِ التي تنظمها الدائرة. الجلبي شمس لن تغيبرئيس كتلة المبادرة زياد الجنابي والشيخ قيس الخزعلي يبحثان سبل إصلاح الواقع السياسي الجلبي شمس لن تغيبخلال استقباله وفداً اعلامياً رئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية يؤكد : سنعيد امجاد الرياضة في العراق الجلبي شمس لن تغيباللجنة الاولمبية الوطنية العراقية تستذكر شيخ المدربين الجلبي شمس لن تغيبمؤيد اللامي يترأس اجتماع اللجنة العليا لاحتفالات عيد الصحافة ويؤكد اهمية اظهار الصورة المشرقة للعراق امام الوفود التي ستزور العراق . الجلبي شمس لن تغيبحماية البيئة وتثقيف الأطفال مرتكزات عمل وطنية الجلبي شمس لن تغيبسري للغاية ويفتح باليد ….!! الجلبي شمس لن تغيبنقابة الصحفيين العراقيين تثمن قرار رئيس مجلس القضاء الأعلى بتسهيل دخول أجهزة الموبايل العائدة للصحفيين إلى المحاكم الجلبي شمس لن تغيبرئيس مجلس الوزراء السيد محمد شياع السوداني يفتتح مركز البيانات الرقمي في وزارة الداخلية الجلبي شمس لن تغيبتعليق على قرار الهيئة العامة في محكمة التمييز الاتحادية بالعدد 4 / هيئة عامة / 2024 في 29/5/2024
أحدث_الأخبار

قرار مزاجي دمر وزارة الداخلية وافرغها من عشرات الضباط (تفاصيل ووثيقة)

حصلت على وثيقة تشير على قيام شقيق وزير الداخلية السابق “حسن الغبان”، بنقل عشرات الضباط الى خارج أماكن عملهم لأسباب “مزاجية” دون الاخذ بالنظر مبدأ الكفاءة والمهنية، بعد ان قام الوزير بتعيينه مستشارا له رغم كونه لم يكمل الدراسة المتوسطة بعد.

وتشير الوثيقة التي وصلت من أحد المصادر في الوزارة، الى قيام شقيق وزير الداخلية السابق، حسن الغبان او كما سمي “حسن شوربا”، بعزل عشرات الضباط واخراجهم من دائرة عملهم الى أماكن أخرى ليست لها علاقة باختصاصاتهم بعد ان عينه الوزير السابق محمد الغبان مستشارا له رغم انه لم يكمل دراسته المتوسطة فقط لانه شقيقه”.

ولفت المصدر الى ان “شقيق الغبان وبأوامر (مزاجية) و(ابتزازية)، وجه بعدم اسناد أي منصب للضباط الذين تم نقلهم لهم رغم ان الكثير منهم عرف بمهنتيه الا ان (صفقات) عقدت بين حسن الغبان وجهات مشبوهة أدت الى نقلهم الى تلك الأماكن دون ان تكون أي مراعاة للأمور الإدارية والمهنية”.

وأشار المصدر الى ان “حسن الغبان متواجد حاليا في لندن بعد ان افرغ الوزارة ماليا بعقده صفقات وهمية جنى منها ملايين الدولارات دون رقيب او حسيب مستغلا منصب شقيقه حين كان وزيرا للداخلية”.

هذا ويعد حسن الغبان من أبرز الوجوه التي ساهمت بشكل كبير في “خراب” وزارة الداخلية منذ استلام محمد الغبان الوزارة الى استقالته بعد تفجير الكرادة الدامي.

شقيق الغبان عرف باستغلال منصب شقيقه في تمرير صفقاته بين أروقة مؤسسات الوزارة، حيث ان هنالك ملفات معطلة يتم تمريرها من قبله باجبار موظفي الداخلية على مصادقتها واتمامها فيما يستحصل مقابل تلك المعاملات مبالغ مالية طائلة”.

الكثير من العراقيين لا يعرفون أن الوزير الفعلي للداخلية هو “حسن الغبان”، حيث يتولى منصب مدير المكتب الخاص للوزير، وتتحدث مصادر أخرى عن سيرة حسن الغبان قائلا انه “كان مفوض شرطة سابق، وحين تولى (محمد سالم الغبان) وزارة الداخلية، عيّن شقيقه بهذا المنصب الحساس، ففرض الأخ الشقيق سلطته المطلقة على الوزارة، يتحكم بكبار الضباط والقيادات والمسؤولين، ويعقد الصفقات الكبيرة مقابل عمولات مجزية، فيما يتولى الوزير مهمة التوقيع على ما يطلبه منه اخوه”.

وتضيف انه “عندما يأتي ذكر ممارسات شقيق الوزير وتحكمه بالوزارة والفساد الكبير الذي يقوم به، يُدافع البعض، بأن الوزير (شخص طيب متدين) وهي نفس العبارة التي كانت تستخدم عند الحديث عن الفساد الفاضح الذي غرقت به وزارة التجارة على عهد (عبد الفلاح السوداني)، وكأن أخوة السوداني قد تم فرضهم عليه فرضاً وبالإكراه، ونفس الأمر ينطبق على وزير الداخلية، فهل هناك قوة قاهرة اجبرته على تعيين شقيقه (حسن) مديراً لمكتبه الخاص، أم انه هو الذي جاء به خلافاً للضوابط القانونية والأخلاقية”.

وقد استطاع شقيق الوزير أن يقيم شبكة واسعة من المتعاونين معه من رجال الأعمال، وبعضهم موجود في بريطانيا الدولة التي يتواجد فيها الان بعد ان “نهب” الوزارة بالكامل.

ادناه الوثيقة التي اصدرها الغبان ووقع عليها عقيل الخزاعي، عندما كان يشغل منصب الوكيل الاداري للوزارة

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Eajil
رئيس مجلس القضاء الأعلى يستقبل رئيس الجمهورية